(رؤية المدرس المعاصر) ضمن برنامج الدورة التنموية الثقافية

 

برعاية أ.م.د.شروق كاظم سلمان عميد كلية التربية للبنات وضمن برنامج الدورة التنموية الثقافية لإرشاد الطالبات بالتعاون مع مؤسسة المعرفة الثقافية عقدت المحاضرة الإرشادية (رؤية المدرس المعاصر) للدكتور عبد الكريم حسين الفيصل وذلك  يوم الخميس الموافق 16/5/2013 وعلى قاعة المصطفى في الكلية.

وضح الدكتورعبد الكريم في محاضرته تطور العالم من حولنا كل يوم فكثيرا مانسمع عن اخبار جديدة في كل لحظة عن تطور جديد في علم التقنيات والمعلومات والتكنولوجيا متسائلاً اين المدرس من هذا التطور الذي يحدث في العالم وما مدى استجابته لهذه التطورات وكيف يتفاعل معها في المجتمع وان كل مجتمع يجب أن يكون مواكبا لهذه التطورات من اجل تنشئة جيل قادر على مواكبة الحداثة والتكنلوجيا في العالم.

كما ذكر ان التعليم لم يعد مجرد اداة لنقل المعلومات الى الاخر اذ يجب ان يسعى المدرس الى تطوير ذاته وان يكون متجددا مستخدما اساليب متعددة غير تقليدية من اجل رفع مهارات الطلبة واستثارة دافعيتهم نحو بناء شخصيات قيادية في المجالات كافة منطلقا معهم لفضاء الحرية والبحث العلمي ومسايرا لعصر الانفجار المعرفي والتكنولوجي وهذا ما تنشده التربية الحديثة.

لذلك المدرس الذي لا يطور نفسه يصعب ان يجد له مكانا في الحقل التربوي بعد فترة وجيزة فاذا لم يحاول ان يغير نفسه سيقضي على اجيال متلاحقة تتخرج من تحت يديه وتتصف بصفاته.