المولد النبوي الشريف

 قال تعالى (لقد من الله على المؤمنين إذ بعث فيهم رسولا من أنفسهم يتلو عليهم آياته ويزكيهم ويعلمهم الكتاب والحكمة وإن كانوا من قبل لفي ضلال مبين ) (164 ال عمران )
برعاية كريمة من لدن عميد كلية التربية للبنات أ.م.د.شروق كاظم سلمان أقام  قسم علوم القران احتفالا بمناسبة المولد النبوي الشريف مولد فخر الكائنات وخاتم النبوة محمد صلى الله عليه واله وسلم.
خير ما بدأ به الحفل تلاوة ايات من الذكر الحكيم، بعد ذلك القت الدكتورة شروق عميد الكلية كلمة بهذه المناسبة مبينة فيها اهمية هذه المناسبة السنوية مما لها مكانة كبيرة عند المسلمين وغير المسلمين فالنبي محمد صلى الله عليه واله وسلم هو نبي السلام والمحبة الصادق الامين الذي مولده كان نذيرا بزوال دولة الشرك، ونشر الحق والخير والعدل بين الناس، ورفع الظلم والبغي والعدوان. وكانت الدنيا تموج بألوان الشرك والوثنية وتمتلئ بطواغيت الكفر والطغيان، وعندما أشرق مولد سيد الخلق كانت له إرهاصات عجيبة، وصاحبته ظواهر غريبة وأحداث فريدة، ففي يوم مولده زلزل إيوان “كسرى” فسقطت منه أربع عشرة شرفة، وخمدت نار “فارس” ولم تكن خمدت قبل ذلك بألف عام، وغاضت بحيرة “ساوة”. كما اكدت على ضرورة التحلي بصفات وخلق ونهج رسولنا الكريم  عليه افضل الصلوات.
تضمن الحفل العديد من الفعاليات كالاناشيد الدينية التي القاها الاطفال كما شاركت طالبات القسم بالعديد من القصائد والمشاهد المسرحية وتضمن الاحتفال مسابقة من خلال توجيه العديد من الاسئلة الدينية والاحاديث النبوية الشريفة الى الطالبات وتوزيع الهدايا على الفائزات فعمت الفرحة على الجميع بهذه المناسبة الكريمة.