ورشة عمل لقسم الأقتصاد المنزلي عن التفكك الأسري وأثره على الفرد والمجتمع

ضمن سلسلة النشاطات العلمية والثقافية ( الساعة الحرة ) الموجهة للطالبات قدمت أ.د. اشواق سامي لموزة ورشة عمل بعنوان (التفكك الأسري وأثره على الفرد والمجتمع ) .

تهدف الورشة الى تعريف التفكك الاسري وتبيان أنواعه وتسليط الضوء على أسبابه وعلى الاثار المترتبة عليه . وذكرت التدريسية في المحاضرة ان الأسرة المثالية هي التي تكون سكنًا لجميع أعضائها، وراحة لهم من متاعب الحياة، يستظلون في ظلالها من لهيب مشاكلهم، والأسرة المثالية هي التي تسود المودة بين أعضائها ويسود التعاطف وحسن المعاشرة كل مكوناتها. وإذا ما انهدم ركن من أركان سعادة الأسرة كأن تقصر الزوجة في أداء واجباتها أو يقصر الزوج في أداء ما عليه، دبت الخلافات في مفاصل الحياة الزوجية وتصبح أركان سعادة الأسرة نفسها مهددة بالهدم، ولأن الخلافات الزوجية مشكلة واقعية لا يخلو منها عصر ولا يسلم من خطرها مجتمع، ولا تحول دون وقوعها الثقافات، فكما توجد بين الأزواج المتعلمين وغير المتعلمين ,والتي تتسبب في تخلخل العلاقات الزوجية المتينة وتفاقم الخلافات العائلية، وتصدع الروابط الاجتماعية .

وقد عرفت التفكك الاسري بأن البعض يعرفه بالتفكك العائلي ويتم بفقد أحد الوالدين أو كليهما، أو الطلاق، أو الهجر، أو التعدد، أو غياب رب العائلة مدة طويلة. والبعض الآخر يسميه “تصدع الأسرة” ويحدث في حالة تعدد الزوجات أو وفاة أحد الوالدين أو كليهما أو الطلاق . وان هناك نوعين من التفكك فمنه التفكك الجزئي والتفكك الكلي للاسرة .,

كما ذكرت عوامل التفكك الاسري داخل الأسرة تنتج من عدم النضوج الانفعالي أو النفسي أو العاطفي لدى أي من الزوجين أو كليهما.او عدم الانسجام جراء وجود اختلافات في مستوى الذكاء أو السن أو الدين أوالقيم والمثل والعادات والتقاليد.او عدم وجود أهداف مشتركة لدى الطرفين فيما يتعلق بالأطفال أو كيفية إنفاق الأموال أو قضاء وقت الفراغ.او بسبب تأسيس حياة أسرية مبكرًا وبصورة غير مرغوب فيها . مما يؤدي إلى انهيار الوحدة الأسرية وانحلال بناء الأدوار الاجتماعية المرتبطة بها.مسببا تشرد وانحراف الأحداث وجنوحهم  والتخلف الدراسي، ووتاثر مستوياتهم الخلقية، والمواجهات القيمية إلى جانب الصعوبات الاقتصادية . وعلى اساس ذلك انه من الواجب على كل فرد في الأسرة أن يحافظ عليها ويرعى حقوقها يعمل على تحقيق السعادة لها، ويبتعد عن كل ما يهدمها، أو يسيء إليها ويسعى للمحافظة على كيانها وتوفير الأمن لها.