مناقشة طالبة دراسات عليا

جرت يوم الإربعاء وفي تمام الساعة (9) صباحاً الموافق 16/1/2019 عقد المناقشة العلنية لطالبة الماجستير (هبة علي نصر الله) في قسم الخدمة الاجتماعية عن رسالتها الموسومة ” الواقع الاجتماعي للمرأة المعاقة في الوسط الرياضي ” دراسة ميدانية في مدينة بغداد وتألفت لجنة المناقشة من الأساتذة :

1- أ.د عدنان ياسين مصطفى كلية التربية بنات/ جامعة بغداد – قسم الخدمة الاجتماعية (رئيساً).

2- أ.م.د جميل محسن منصور- كلية الآداب / جامعة واسط ( عضواً).

3- أ.م.د مروج مظهر عباس كلية التربية بنات/ جامعة بغداد – قسم الخدمة الاجتماعية (عضواً).

4- أ.م.د زينب محمد صالح كلية التربية بنات/ جامعة بغداد – قسم الخدمة الاجتماعية (عضواًومشرفاً).

طرحت الرسالة تساؤلا عن ماهو الواقع الاجتماعي للمراة المعاقة في الوسط الرياضي , ومدى تأثير الإعاقة التي تتزايد يوما بعد يوم لأسباب تتعلق بالأمراض والحروب والحوادث والازمات الساسية التي مر بها البلد وما زال يمر بها لحد الان , كما بينت الدراسة عملية التفاعل بين المراة المعاقة في الوسط الرياضي والبيئة المحيطة بها وكيفية اندماجها ومشاركتها في الانشطة الرياضية التي تعود هليها بالفائدة الاقتصادية لتحسين واقعها الاجتماعي , هدفت الدراسة الى تشخيص الواقع الاجتماعي والاقتصادي والصحي والتعليمي والتشريعي للمراة المعاقة في الوسط الرياضي , وفي ضوء ذلك اعتمدت الدراسة على منهج المسح الميداني والمنهج الوصفي ولتخقيق هدف الدراسة اختيرت (100) امراة معاقة حيث اظهرت نتائج الدراسة ان اعلى نسبة هي فئة العازبات بنسبة 85% وان اعلى نسبة من النساء المعاقات ضمن الفئة العمرية 20-24 بنسبة 39% من اجمالي العينة , واشارت نتائج الدراسة الى سبب الاعاقة لدى اغلب النساء المعاقات في الوسط الرياضي ( اثناء الولادة ) وبنسبة 38% كما اتضح ان الاعاقة الجسدية الاكثر شيوعا بينهن وبنسبة 78% وكشفت الدراسة ان اغلب المعاقات يتلقين التشجيع من اسرهن لممارسة الانشطة الرياضية وبنسبة 95 , وفي ضوء هذه النتائج اوصت الدراسة بضرورة العمل على اشاعة ثقافة الإعاقة وجعلها ضمن مناهج الدراسة في المدارس والجامعات , كذلك استحداث مراكز اجتماعية تربوية في مؤسسات وزارة الشباب والرياضة يكون اعضائها من اصحاب الاختصاص في الخدمة الاجتماعية وعلم الاجتماع لمساعدة المعاقات في الوسط الرياضي وتقديم الخدمات المناسبة لهن .