محاضرة عن الانسانية في مسرحيات شكسبير

قدمت ا.م.د. مروة غازي محمد التدريسية في قسم اللغة الأنكليزية ضمن سلسلة نشاطات القسم العلمية حلقة نقاشية بعنوان (الانسانية في مسرحيات شكسبير)على احدى قاعات القسم.

          يهدف موضوع الحلقة الى التعرف على مفهوم الانسانية في عصر النهضة و الذي هو يندرج ضمن مفهوميين. وضحت غازي بمحاضرتها ان مفهوم الانسانية ظهر في اواخر القرن الرابع عشر في ايطاليا لينتشر بعد ذلك في ارجاء اوربا كرد فعل على حالة الجهل و الظلام التي عاشها الفرد في العصور الوسطى. وكان المقصود من هذا المنظور الفرد الذي لديه معرفة في مجالات العلوم المختلفة كالاداب و الفنون و الفلسفة و الطب, و ذلك من اجل النهضة بمستوى الانسان في عصر النهضة من حيث ثقافة الفرد التي تتجاوز مفهوم القراءة والكتابة. والمعنى الثاني لمفهوم الانسانية هو مجموعة الافكار و المفاهيم و القيم المشتركة بين شعوب العالم و على اختلاف الازمنة, مثل الموت و الطموح و الغيرة و الحب و الشعور بالذنب و غيرها الكثير من المفاهيم الكونية.

     كما ذكرت ان الكاتب وليم شكسبير تناول مفهوم الانسانية من كلا المنظورين. حيث قدم شخصيات مثل هاملت و بروتس و انطونيو و كليوبترا الذين كانوا قادة عسكررين او حكام لكن بثقافة متنوعة في مجالات العلوم الانسانية كافة.  وقدم الكثير من المفاهيم التي تجاوزت حاجز المكان و الزمان لتضفي على مسرحياته سمة العالمية بعيدا عن القيم الدينية المحددة. تناولت مسرحيات شكسبير التراجيديا و الكوميديا دراسة النفس البشرية و تكوين الانسان, لهذا نجح شكسبير في الحصول على سمة العالمية و الخلود.