مؤتمر قسم الخدمة الاجتماعية (المرأة والمتغيرات المجتمعية)

برعاية أ.م.د.شروق كاظم سلمان عميد كلية التربية للبنات اقام قسم الخدمة الاجتماعية وتحت شعار (تمكين المرأة اساس نهوض المجتمع وازدهاره) مؤتمره العلمي الثاني (المرأة والمتغيرات المجتمعية) يوم الخميس الموافق 7/1/2016 وعلى قاعة المصطفى. وخير ما بدأت به اعمال المؤتمر تلاوة آيات من الذكر الحكيم من قبل م.د.سعاد راضي فيروز والاستماع الى النشيد الوطني العراقي بأداء طالبات قسم الخدمة الاجتماعية وبعدها تم قراءة سورة الفاتحة على ارواح شهداء العراق وارواح المغفور لهما م.م.صباح حسن ناهي وأ.د.هادي صالح محمد رحمهما الله واسكنهما فسيح جناته. 

وقد القت عميد الكلية كلمة رحبت بها بالباحثين المشاركين والحضور جميعا وذكرت ان المجتمعات الانسانية تمر ضمن حركة نموها وارتقائها بالعديد من التغيرات التي قد تأتي محدودة احيانا وتتعلق بجانب واحد فقط او شاملة تغطي المجالات الحياتية كافة وان هذه التغيرات المجتمعية قد تحدث وفق استراتيجيات ورؤى محددة ووفق خطط زمنية واضحة وقد يحدث بعضها بشكل مفاجئ , وان التغيرات المجتمعية ارتبطت  بالعديد من المجالات المجتمعية السياسية ,الاقتصادية , الاجتماعية والثقافية وغيرها وهي مازالت بحاجة ماسة الى تشخيص علمي ومنهجي تقدمه الجامعات من خلال الباحثين المختصين وما يقدمونه من دراسات فاحصة للواقع وتصورات للمستقبل. كما ذكرت ان الجامعات تعد ركنا اساسيا من اركان بناء الدولة العصرية المنفتحة القائمة على الفكر المتطور ومركزا للتنوير واعداد الكوادر المؤهلة في مختلف التخصصات كما انها تمثل صرحا علميا وبحثيا يرتبط بقضايا المجتمع وتهتم برصد الابعاد المختلفة للتغيرات المجتمعية التي تمر بها المجتمعات ودراستها ولذا فان هذا المؤتمر هو فرصة مناسبة لتشخيص التغيرات المجتمعية المعاصرة وتقديم بعض التصورات المستقبلية للتعامل معها ترسيخا للقيم البناءة لتلك التغيرات. وفي ختام كلمتها شكرت الجهود المبذولة من قبل قسم الخدمة الاجتماعية واللجنة التحضيرية القائمة على هذا النشاط. 
بعدها القى رئيس قسم الخدمة الاجتماعية م.د.فائز جلال كاظم كلمة بين فيها ان الخدمة الاجتماعية هي الجانب التطبيقي لعلم الاجتماع ولذلك يهتم القسم بشرائح المجتمع  كافة فقد عقد العديد من المؤتمرات والندوات التي تناولت مختلف شرائح المجتمع كالأطفال والشباب والشيوخ والمرأة كما في مؤتمرنا هذا الذي يصب اهتمامه بالمرأة التي تمثل نصف المجتمع واكثر فهي الام وهي الزوجة والاخت والبنت وهي الاصل الذي يبدأ منه ارتكاز بناء المجتمع. 
وهدف المؤتمر الى:
1-  تسليط الضوء على المتغيرات المجتمعية وعلاقتها بالأدوار التنموية للمرأة  .
2-   التعرف الى الاشكاليات البنيوية التي تواجه المرأة واثرها في مسارات التنمية البشرية واستدامتها .
3- تحديد الخيارات التمكينية للمرأة العراقية وسائل تحقيقها .
وعقد المؤتمر بواقع جلستين ترأس الجلسة الاولى أ.د.عدنان ياسين مصطفى وبمقررية أ.م.د.اساور عبد الحسين عبد السادة. والجلسة الثانية كان أ.د.حسن فاضل جواد رئيسا لها وأ.د.رجاء محمد قاسم مقررا لها وتضمنت الجلستان القاء عدد من البحوث واخيرا تم تكريم المتقاعدين لهذا العام بدرع تقديرا للجهود وعرفانا بالجميل  وتم توزيع الشهادات التقديرية على المشاركين في المؤتمر من قبل عميد الكلية ومعاون العميد للشؤون الادارية.