ورشة عمل قسم الحاسبات (صيانة الهواتف النقالة)

برعاية أ.م.د.شروق كاظم سلمان عميد كلية التربية للبنات اقام قسم الحاسبات ورشة عمل عن (صيانة الهواتف النقالة) يوم الاثنين الموافق 18/1/2016 وعلى مختبرات القسم. قام بالقاء المحاضرة م.ايمان محمد جعفر التدريسية في القسم. حضر الورشة أ.م.د.زينب محمد كاطع معاون العميد للشؤون الادارية وبعض رؤساء الاقسام ومسؤول وحدة الاعلام والعلاقات العامة وطالبات الكلية.
تضمنت الورشة عرض محورين تناول المحور الاول تعريف بمبادئ عمل الهاتف النقال وشبكات الاتصال وتأثيرها على صحة الانسان بينما تناول المحور الثاني صيانة بعض الاعطال الشائعة وكيفية اعادة تهيئة الهاتف (Format). وضحت م.ايمان وضمن المحور الاول ان الهاتف النقال اداة اتصال لاسلكية تعمل خلال شبكة من ابراج البث الموزعة لتغطي مساحة معينة وتترابط عبر خطوط ثابتة او اقمار صناعية. ونتيجة للتطور التكنولوجي اصبحت هذه الاجهزة اكثر من وسيلة اتصال صوتي فقد اصبحت عبارة عن حاسوب محمول لتسجيل المواعيد, استقبال البريد الصوتي, التصوير, تصفح شبكة الانترنت وغيرها من المهام الاخرى. وذكرت ان نظام الجوال يتحكم به مكتب التحويلات (Mobile Telephone Switching Office) حيث يتعقب الاتصال ويقيس قوة الاشارة التي تصل للجوال ويعطي الامر بالانتقال الى خلية اخرى عندما تضعف الاشارة كما ويربط كل الخلايا التابعة للمحطة المركزية كما ويقوم بحساب قيمة الفاتورة للمكالمات. وبينت ان الاشعة الصادرة من الجوال هي اشعة راديوية (RF) والضرر الناتج عنها يكمن في الاثر الحراري الذي تحدثه في الخلايا حيث تعد هذه الاشعة غير مؤينة وهي اشعة امنة ولا تشكل خطر على حياة الانسان ولكن لم يجزم العلماء لحد الان بنفي او اثبات ضرر اشعة الجوال فقد ربطت بعض الدراسات بين استخدام الجوال وبعض الامراض كالصداع والضعف العام والزهايمر والسرطان. اما عن المحور الثاني صيانة الهاتف فوضحت العطلات التي يتعرض لها الهاتف كعطل السماعة وعطل الميكرفون وعطل الشاشة ووحدة الارسال والاستقبال وبينت اسباب هذه العطلات وكيفية صيانتها وشرحت كيفية طرق اعادة تهيئة الهاتف (Format).