محاضرة عن استخدام الملونات الغذائية النباتية في تلوين أغذية الاطفال

ضمن نشاطات الاساتذة العلمية في القسم قدمت التدريسية م.علياء سعد عبد الرحمن في قسم الاقتصاد المنزلي حلقة دراسية (سمينار) بعنوان (استخدام الملونات الغذائية من النباتات في تلوين أغذية الاطفال المصنعة مختبريا) .

تهدف هذه الحلقة الى كيفية تصنيع اغذية اطفال ملونة بأستخدام الالوان الطبيعية المستخلصة من النبات بهدف تنويع الالوان والاشكال واغناء القيمة الغذائية باعتبارها مصدر لمضادات الاكسدة.

قالت التدريسية في محاضرتها ان المواد الملونة استخدمت منذ عدة قرون حيث كان يتم استخدام الخلاصة الطبيعية للمواد الملونة من اصل نباتي او حيواني. ووضحت ان وكالة الغذاء والدواء الامريكية FDA عرفت المواد الملونة بأنها صبغة او مادة اخرى يتم تصنيعها او استخلاصها او عزلها من النباتات والحيوانات او المعادن والتي عند اضافتها للغذاء والدواء تضفي لونا ورونقا خاصا. وتكمن الخطورة في ان هذه الملونات الصناعية لاتقتصر على الحلويات او المعلبات لكنها امتدت الى كل ماناكله يوميا. وعلى الرغم من وجود ملونات ذات مصادر طبيعية الا ان الصانعين فضلوا الملونات الصناعية لاسباب اقتصادية كرخص السعر وسهولة الانتاج وثبات اللون والحصول على درجات مختلفة من الالوان والقليل منها يكفي للوصول الى الغرض المطلوب كما ان مشكلة الملونات الطبيعية انها تحمل طعم منتجاتها الاصلية معها بعد الاستخلاص حيث يعتبر انعدام الرائحة من مزايا الملونات الصناعية لذا استفادت شركات الاطعمة من هذه الالوان فادخلتها كثير من المشروبات والعصائر والصلصات

وتحظر القوانين الدولية والغذائية في صناعة اغذية الاطفال الرضع كمستحضرات الحليب الصناعي مساحيق الحبوب والبسكويت الخاص بهم استخدام المركبات الحافظة مثل بنزوات الصوديوم وسوربات البوتاسيوم التي تعيق حدوث الفساد الجرثومي والتزنخ الدهني ولكن شاع استخدام هذه المركبات في تحضير بعض الاغذية الخفيفة للاطفال والشوربات سريعة التحضير والمياه الغازية وعصائر الفواكه الصناعية التي يفضلها الاطفال لذا يتحتم تشجيع اطفالنا على تناول الاغذية الطبيعية الخالية من المواد الكيميائية الصناعية لتجنب اخطارها على الصحة.